آخر تحديث : الخميس ( 24-07-2014 ) الساعة ( 9:18:57 صباحاً ) بتوقيت مكة المكرمة

آخر الأخبار :
منسقية الثورة: المناضل القشيبي علواً في الحياة وفي الممات صحفي : زيارة "هادي" لعمران أثقل على "الإصلاح" و"محسن" من هزيمة عمران ورثة البند بعدن يشكون الاعتداء على ارض حائزين عليها منذ 80 عام "حشد" يشيد بزيارة الرئيس لمحافظة عمران وبابناء المحافظة ..ويدعو الى اصطفاف وطني كبير خلف القيادة السياسية ماذا قال الحوثيون عن زيارة الرئيس هادي لعمران وما هو موقفهم الرسمي ؟ حملة " تحريض " ضد وزير الدفاع محمد ناصر أحمد تهدد سلامته قتلى بخانيونس وصواريخ على تل أبيب علي البخيتي: الرئيس يُعلن عمران جمهورية الرئيس هادي :عمران تنعم بالأمن والاستقرار الدفاع اليمنية تكشف أسباب الزيارة التي يجريها وزيرها الى السعودية

إعلان حرب النفير من سلفيي دماج والحوثيين يكشفون عن مقاتلين أجانب في صفوف الوهابيين

إعلان حرب النفير من سلفيي دماج والحوثيين يكشفون عن مقاتلين أجانب في صفوف الوهابيين

شباب برس - صعدة          السبت ( 02-11-2013 ) الساعة ( 3:25:57 مساءً ) بتوقيت مكة المكرمة

كشفت مصادر محلية بمحافظة صعدة عن احتشاد رجال قبائل اليمن من كل مكان لفك الحصار عن سلفيي دماج المحاصرين منذ شهور من المتمردين الشيعة المسيطرين على صعدة .

وأوضحت المصادر «ان قبائل حاشد وبكيل وقبائل أخرى تستعد لمقاتلة الروافض ، استجابة لنداء الجهاد ونصرة المظلومين في دار السنة والتوحيد بدماج ، ورفع البغي عن النساء والأطفال والشيوخ».

وحسب المصادر المحلية المقربة من السلفيين فإن أفواج المقاتلين المتوافدين على دماج في تزايد مستمر منذ أسبوع «تلبية لدعوة الجهاد التي أطلقها علماء اليمن وعلى رأسهم الشيخ عبد المجيد الزنداني, الذي أفتى بجواز الدفاع عن السنة المحمدية في دماج جراء اعتداءات الروافض الشيعة ضد إخواننا في دماج ».

وأكدت المصادر ان السلفيين توعدوا الحوثي بـ(النفير) وحرب شاملة حتى يكف الحوثي عن اعتداءاته ، مشيرة إلى ما «سيلاقيه الحوثي ما يسوءه ويقشعر منه جلده» - حد تعبير المصادر .

في سياق متصل قالت مصادر حوثية أن أهالي دماج يجلبون مقاتلين أجانب لقتالهم في ما يعتبرونها «بأرضهم الشرعية ».

واتهمت المصادر أهالي دماج باستقدام مقاتلين من جنسيات مختلفة اجنبية مختلفة – لم يفصحوا عنها . وأوضحت المصادر «انه تم الكشف عن عناصر من القاعدة تقاتل إلى جانبهم من وصفهم بالتكفيريين , بالإضافة إلى وجود عناصر أخرى بعضهم اجانب ومن جنسيات مختلفة».

وأشارت المصادر إلى تورط حكومة الوفاق في اللعب بورقة دماج وتسهيل تسلل مقاتلي القاعدة إلى دماج للمقاتلة في صفوف التكفيريين .

وحسب المصادر فإن دولة عربية شقيقة تدعم التكفيريين في حربهم ضد أنصار الله ، في أشارت ضمنية إلى المملكة العربية السعودية ، مؤكدة « ان الحرب لم تبدأ بعد , وما هو حاصل مجرد مناوشات خفيفة».

يذكر أن الحوثيين يتحججون بالأجانب الدارسون في دماج لشن حروبهم على أهالي المنطقة وتبرير جرائمهم المروعة بحق المخالفين لهم في المذهب .



اضف تعليقك على الفيس بوك

Total time: 0.0817